الرئيسية | من نحن | راسلنا    Wednesday, September 26, 2018
 

موت أبيض … بقلم داليا داغر

نشر في 2012-07-17 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

اتّفقت مع قلمي أن تكون مقالاتي ميّالةٌ إلى الايجابية بعيدة عن النّق والهمّ والغمّ أقلّه فيما يتوارد إلى فكري وفيما أريد أن أوصله، وغُصْت في ميادين جمّة باحثة عن جوانبها المضيئة، منقّبة عن زواياها المشعّة، لاحقةٌ لضوءها، غافلة عن عتمها إيماناً مني أن الحياة لا تعطينا إلا إذا بادلناها العطاء، ولا تفتح أبواباً مشرقة امامنا إلا إذا ساهمنا وطمحنا إلى طرق هذه الأبواب، ولا تؤمن بنجاحاتنا وإنجازاتنا إلا إذا صمّمنا وخطتنا لنيلها وتنفيذها، كما أن الحياة تسلمنا للموت والانتقال إلى عالم آخر بمهمة ايمانية محضة سنّةٌ طبيعية البداية والنهاية فيها محكومة لم تستطع كل قوى الأرض والدنيا أن تغيّر فاصلة في مسيرتها.
ولكن أن نساهم في كسر هذه المعادلة وبإرادتنا وأن نرسم خطاً بكامل قوانا الطبيعية كنهاية لتلك الحياة هو ما دفعني لكتابة هذا الموضوع.
الموت الأبيض…الموت الأبيض…المخدّرات…
المخدّرات موضوع على تكرار تداوله غدونا نعتبره واقع محتوم، لا ومليون لا…
انهم شبابنا وشاباتنا، انهم فلذات كبدنا ومستقبلنا وغدنا؛ كل فترة نسمع بشاب قضى نتيجة Overdose، تنكسر قلوبنا نحن السامعون وتنطفئ شمعة عيون أهله، البارحة كنا نخجل إذا قلنا مات Overdose اليوم ولكثرة تلك الحالات أصبحت تبريراً مقبولاً… لا ومليون لا…
…حبوب منشّطة…شراب ملغوم…سجائر مدعومة …وبودرة بيضاء…وموت أبيض…
مخدرات تتسرّب إلى غرف نوم شبابنا والى أسرّتهم وإلى مجالسهم وفي سهراتهم وما أكثرها، ويصبحون أسماء سوداء على ورقة بيضاء معلّقة على عواميد الكهرباء صورة مع شرائط سود و (لن ننساك)
لا ومليون لا للمخدرات…لا ومليون لا…المخدرات ومعالجتها مسؤولية وطنية قومية واحدة، انها قبل الماء والكهرباء وحاجاتنا اليومية،انهم أولادنا، مستقبلنا الذي تعتصمون من أجله…

إذا كنا حقاً نريد بلداً سليماً ونصرخ ونطلب ونعتصم للحصول عليه، علينا أن نتكاتف لنحدّ ونحدّ من انتشارها، علينا أن نقطع يد من يسرّبها وعلينا أن نعتصم مطالبين بقانون جدّي يحوّل المدمن إلى مراكز تأهيل بحكم إجباري لا اختياري، علينا أن نبحث عن مصادرها وعن مموّليها وموزّعيها وعن كيفيّة سهولة تسرّبها…
انهم شباب ورود بيضاء تموت في غبار موت أبيض…

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply