الرئيسية | من نحن | راسلنا    Tuesday, October 23, 2018
 

سليمان: ما يحمي لبنان تصور استراتيجي يضع سلاح المقاومة بتصرف الجيش

نشر في 2013-05-10 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان “ان ما يحمي لبنان واقتصاده هو النظام الديموقراطي وتعزيز سلطة القانون، وما يحميه ايضا هو اعلان بعبدا الذي نص على الحياد وعدم التدخل في شؤون الدول الاخرى، وما يحميه كذلك هو التصور الاستراتيجي الذي نص على وضع سلاح المقاومة بتصرف الجيش للدفاع عن لبنان ضد اي اعتداء اسرائيلي على ارضه فقط وتبعا لقرار مركزي، والعمل على تزويد الجيش بسلاح متطور.

ورأى، في خلال استقباله مجلس الادارة الجديد لغرفة التجارة الدولية في القصر الجمهوري في بعبدا اليوم برئاسة وجيه البزري،”ان لبنان المستقر والديموقراطي يؤمن المناخ الاستثماري خصوصا وان امكاناته المتنوعة طبيعيا وبشريا وثروة الغاز والنفط تعطي دفعا كبيرا لدورته الاقتصادية وتعزز معدل النمو.

وتمنى الرئيس سليمان للمجلس الجديد للغرفة النجاح في تعزيز علاقات لبنان الاقتصادية والتجارية مع الخارج بما يعود بالنفع على اقتصاده وعلى الاستثمار فيه.

عمرو موسى
وعرض الرئيس سليمان مع الامين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى للاوضاع في مصر وفي المنطقة العربية عموما، وسوريا خصوصا، والاتصالات الجارية لايجاد حل سياسي ووقف النزف في سوريا، اضافة الى موضوع النازحين واهمية التعاون العربي لمساعدة الدول التي تأويهم وفي طليعتها لبنان.

السفير لدى سوريا
واطلع رئيس الجمهورية من سفير لبنان لدى سوريا ميشال خوري على عمل السفارة في دمشق في الظروف الراهنة.

نقيب المحررين
واستقبل الرئيس سليمان نقيب المحررين الياس عون الذي اطلعه على شؤون وقضايا نقابية.

اوراق اعتماد
وكان رئيس الجمهورية تسلم صباحا على التوالي اوراق اعتماد كل من سفيري فنلندا كاري يوهاني كاهيلوتو والصين جيانغ جيانغ المعتمدين حديثا لدى لبنان. وقد اقيمت في القصر الراسم والتشريفات اللازمة للمناسبة.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply