الرئيسية | من نحن | راسلنا    Tuesday, November 21, 2017
 

المهرجان باري الدولي للفنون (المراة في الفن – 2013)

نشر في 2013-10-08 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

جانب من افتتاح مهرجان باري

برعاية مديرية الثقافة  في مقاطعة مدينة “باري” الإيطالية ومحافظة وبلدية مدينة “باري” تنظم جمعية جمعية فدريكو سوكوندوه الايطالية Federico II Eventi، الدورة السابعة من مهرجان باري الدولي للفنون تحت عنوان “المرأة في الفن” 2013، التي تنطلق في أوائل شهر نوفمبر المقبل وتستمر لمدة تسعة ايام. حيث ستسقبل المدينة الإيطالية الساحلية شخصيات عربية للمشاركة في الفعاليات.

الفنان د= Loiacono Michele

وعن تفاصيل الدورة السابعة من المهرجان الدولي للفنون، صرّح رئيس جمعية  Federico II Eventi  الفنان الدكتور “Loiacono Michele”  وهو المدير العام للمهرجان: ” ان هذا المهرجان  بدورته السابعة، عبارة عن تظاهرة فنية سنوية تقام كل عام، وتتناول فن المرأة بشكل خاص في كافة مجالات الفنون المختلفة (الرسم، الفيديو آرت، التصوير الفوتوغرافي، النحت، المسرح، البروفرمنس، الغناء والرقص. يشارك في هذه الفعالية العديد من الفنانين الايطالين والاجانب والعرب.

ويشير الفنان د.ميكيلاه  الى تاريخ الجمعية التي تنظم هذا المهرجان السنوي من كل عام، جمعية فدريكو سوكوندوه الايطالية، مقرها في مدينة باري الساحلية تأسست في عام 2004 وهي جمعية ثقافية ايطالية غير ربحية، تأخذ دعم لبعض نشاطاتها من مدرية الثقافة محافظة “باري”، معتمدة رسمياً من مقاطعة “بوليا” كهيئة ثقافية شريكة في الاتحاد الأوروبي بمشاريع التعاون الثقافية الدولية.

تقيم نشاطات فنية في الفنون البصرية، الموسيقى، النشر، السينما، الرقص راديو وتلفزيون الترفيه، الرياضة، السياحة.

في السنوات الثلاثة الأخيرة كان لها تعاون ثقافي مع دول البلقان والدول العربية، ضمن مهرجانها السنوي للفنون “المرأة في الفن” الذي استضافت فيه الجمعية فنانات عربيات من دول مختلفة مثل “الكويت، الامارات، عمان، سوريا، مصر، العراق، الأردن، فلسطين”.

واقامة مهرجان السينما العربية في مدينة باري (عين على الربيع العربي)، تعنى بالمخرجين العرب، من 5 إلى 7 ديسمبر للعام 2012. عرض من خلاله  أفلام سينمائية قصيرة “تسجيلية، وثائقية، روائية”، وأفلام الفيديو آرت. شارك فيه مخرجون من الدول العربية المذكورة اضافة الى لبنان.

 المخرج عاهد عبابنه

المخرج  الأردني : عاهد عبابنه / المنسق العام  للعلاقات الدولية بالجمعية  

يقول المخرج الاردني عاهد عبابنه: تشارك في المهرجان الدولي “المرأة في الفن” فنانات من دول عربية وأجنبية، تستضيفهم مدينة باري  بفعاليات فنية متنوعة في مجالات الفنون المختلفة، ولعل اهم ما يميز هذا النشاط الدولي:

  1. إلقاء الضوء على إبداعات المرأة في الفنون المختلفة.
  2. إتاحة الفرصة لمد جسور التواصل بين الفنون العربية والغربية.

ويضيف عبابنه: كوني ممثل عن الاتحاد الاروبي في المشاريع الثقافية والفنية لدول البحر الابيض المتوسط، وهناك اتفاقيات جارية مع بعض الدول العربية ومنها الملكة الاردنية الهاشمية في اقامة المشاريع الثقافية والفنية، فان الجمعية على استعداد لتلقي المقترحات الخاصة باقامة نشاط فني متبادل بينها وبين المؤسسات الفنية في الدول العربية من خلال تقديم مقترجاتهم لمنسق العام للمشاركة العربية.

 الفنانة ريما المزين

الفنانة التشكيلية “ريما المزين” المنسق العام للمشاركة العربية بالجمعية  

وتوضح الفنانة التشكيلية ريما المزين: “تأتي المشاركة العربية الثالثة على التوالي خلال الدورات السبعة للمهرجان، لتؤكد على اهمية الفن العربي   وما يتمتع به من مقومات ومفردات شكلية ولونية وبصرية، تجذب الجمهور الأوروبي دوماً لمشاهدته.

ولعل الجديد لهذا العام اضافة مجال السينما وأيضا اختيار منسق اعلامي للمهرجان وهي : الاعلامية اللبنانية هناء حاج  لتغطية فعاليات المهرجان  كاملة.

وعن  طبيعة اختيار المشاركة العربية تضيف المزين: أولاً حدد مدير المهرجان مجالات المشاركة  العربية لهذا العام 2013، لتأتي مناصفة بين مجالين من الفنون، بحيث نستضيف 3 فنانات عربيات في مجال الفن التشكيلي، ونستضيف عدد من الافلام  في مجال الفيديو آرت والسينما لثلاث فنانات ومخرجات عربيات،  على عكس السنة الماضية التي اقتصرت المشاركة العربية على مجال التشكيل.

جميلة آل شريم

ثم يأتي دور المنسق العربي بتحديد الدولة التي ستكون ضيف الشرف، وهي لهذا العام “دولة قطر”، ثم نوجه  دعوات رسمية لعدد من الفنانات العربيات ولهم خبرتهم ومشاركاتهم المعروفة في الوسط الفني العربي والعالمي ، ثم نتلقى  استمارة المشاركة منهن والتي بلغ عددها 25 مشاركة، ليتم بعد ذالك الاختيار. الذي كان صعباً لتواجد أسماء كبيرة ومستوى فني عالي.

روان علاء الدين

معايير الاختيار: في مجال الفن التشكيلي أخذنا بالاعتبار عدم تكرار مشاركات دول سبق مشاركتها معنا في الأعوام الماضية، وايضا مراعاة التنوع في الاساليب الفنية بين الفنانات الثلاث المختارات،  اما الفيديو آرت فكانت المشاركة  مفتوحة لجميع  الدول العربية. وقد وصل عدد  الفنانات العربيات المشاركات الى خمس فنانات  تشكيليات ومخرجة، وهن: الفنانة القطرية جميلة آل شريم، ضيفة شرف في مجال الفن التشكيلي، وهي من العشر الاوائل من بين رائدات الفن التشكيلي في قطر.

ريما المزين

الفنانة سمية عبدالغني من البحرين  في مجال الفن التشكيلي.

الفنانة وفاء بهاي من السعودية  في مجال الفن التشكيلي.

سمية عبد الغني

الفنانة نسرين ابو بكر من فلسطين  في مجال الفيديو آرت.

المخرجة روان  من لبنان عن فئة الفيلم القصير.

نسرين أبو بكر

الفنانة ريما المزين  من فلسطين في مجال الفيديو آرت وانستلايشن.

هناء حاج وفاء بهاى

والجدير بالذكر ان فكرة استضافة دول عربية بالفعالية، بدأت بعد أن وجهة  إلى الفنانة ريما المزين  دعوة للمشاركة كضيف شرف عن دولة فلسطين، في الدورة الخامسة لفعالية “المرأة في الفن” عام 2011، لتكون أول مشاركة عربية على مدار الدورات السابقة، واقترحت المزين وقتها على الجمعية المنظمة “Federico II Eventi” بان تستضيف  للعام المقبل دول عربية بشكل أوسع، وفعلاً تم قبول اقتراحها، لتشرف بعد ذلك  على تنسيق المشاركة العربية في الفعالية للعام 2012.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply