الرئيسية | من نحن | راسلنا    Saturday, October 20, 2018
 

حكم قضائي يجبر كريس براون على علاج غضبه

نشر في 2013-11-21 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

لوس آنجليس – أ ف ب

1

فرض قاض أميركي على مغني الراب، كريس براون أن يخضع على مدى 90 يوماً لعلاج للسيطرة على الغضب والتخلص من الإدمان بعد أيام قليلة على طرده من مركز علاج.

وحكم على المغني الشاب البالغ 24 عاماً، والذي لا يزال تحت المراقبة لاعتدائه العام 2009 على صديقته في تلك الفترة المغنية ريهانا، على 24 ساعة من أعمال المصلحة العامة، والخضوع لفحوصات الكشف  عن الكحول والمخدرات.

وكان مغني الراب دخل والى مركز علاج في كاليفورنيا الشهر الماضي بعدما وجهت إليه تهمة الاعتداء في واشنطن إلا أنه طرد منه بعد 13 يوماً فقط على ما ذكر موقع «تي ام زي» الذي يعنى بأخبار المشاهير بعدما ألقى حجراً عبر زجاج سيارة والدته.

وحكم على كريس براون في العام 2009، بـ180 يوماً من أعمال المصلحة العامة وخمسة أعوام من المراقبة بعدما تعدى بالضرب على المغنية ريهانا.

وسبق لسلطات كاليفورنيا أن نبهت المغني خلال العام الحالي لانتهاكه نظام المراقبة مرتين ما أدى إلى إضافة ألف ساعة من المنفعة العامة إلى حكمه.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply