الرئيسية | من نحن | راسلنا    Saturday, April 21, 2018
 

مجلس الوزراء وافق على مرسوم الافادات وسلام اكد اهمية التضامن الكامل داخل الحكومة

نشر في 2014-08-28 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

1409239700_

 عقد مجلس الوزراء جلسة عادية عند الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم برئاسة رئيس مجلس الوزراء تمام سلام في السراي الحكومي في حضور غالبية الوزراء الذين غاب منهم وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور وتضمن جدول الاعمال 62 بندا.

بعد الجلسة التي استمرت نحو ست ساعات، تلا وزير الاعلام رمزي جريج المقررات الاتية: “بناء لدعوة رئيس مجلس الوزراء، عقد المجلس جلسته الاسبوعية عند الساعة الحادية عشرة من يوم الخميس الواقع فيه 28 آب 2014 في السراي الحكومي برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء، الذين غاب منهم الوزير وائل ابو فاعور.

في مستهل الجلسة اعاد دولة الرئيس التذكير بضرورة انتخاب رئيس الجمهورية في اقرب وقت، ثم تحدث دولة الرئيس عن موضوع العسكريين المخطوفين وهو موضوع حساس ودقيق ينبغي متابعته بسرية تامة حفاظا على سلامة هؤلاء العسكريين، من هنا فأن المسؤولية تفرض تضامنا كاملا داخل الحكومة، من اجل تثبيت الامن وتحرير العسكريين المخطوفين.

بعد ذلك اثار دولة الرئيس موضوع الكهرباء واضراب المياومين وانعكاساته على تسيير مرفق الكهرباء، وفي الاطار الامني تمت مناقشة فيما بين الوزراء حول الوضع الراهن في عرسال وكيفية مواجهة كل الاحتمالات فعرض نائب الرئيس وزير الدفاع الوضع الامني وحاجات الجيش وضرورة معالجة التجاوزات في التغطية الاعلامية للأحداث.

وقال وزير الخارجية بأن تدخل المجتمع الدولي لمحاربة الارهاب يشكل حماية للبنان ومؤآزرة هامة للجيش في المهام التي يقوم بها دفاعا عن لبنان.

ثم عرض وزير الخارجية مصير الرسالتين الموجهتين باسم الدولة اللبنانية الى مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية بخصوص العدوان على غزة والجرائم ضد الانسانية المرتكبة في الموصل كذلك قدم وزير الداخلية عرضا مفصلا للوضع الامني وللخطر الذي تمثله التنظيمات الارهابية والتكفيرية على لبنان، كذلك أبدى سائر الوزراء ملاحظاتهم حول المواضيع المطروحة.

وختم دولة الرئيس هذه المناقشة بالقول انه بشأن المفاوضات لتحرير العسكريين المخطوفين، فان الحكومة لن تتخلى عن واجب بذل قصارى جهدها في هذا السبيل ودعم الجيش والقوى الامنية في تصديهم للارهاب والدفاع عن لبنان.

بعد ذلك انتقل مجلس الوزراء الى مناقشة المواضيع الواردة على جدول الاعمال واتخذ بصدده القررات اللازمة واهمها:
اولا:الموافقة على مرسوم يتضمن احكاما استثنائية خاصة بامتحانات العام 2014 للشهادات الرسمية، التي تصدرها وزارة التربية والتعليم العالي وتخول المرشحين متابعة دراستهم العليا. وسوف يصدر عن وزارة التربية تعميما يوضح تفاصيل آلية استلام الافادات في كافة المناطق.

ثانيا:الموافقة على طلب وزارة الداخلية والبلديات تسديد المستحقات المترتبة على تمديد تلزيم اعمال جمع ونقل النفايات ضمن نطاق اتحاد بلديات منطقة جزين، مع شركة ادارة الخدمات والنفايات من الصندوق البلدي المستقل.

ثالثا:الموافقة على مرسوم تنظيم الصندوق التعاوني للمختارين في لبنان وتحديد ملاكه.

رابعا:الموافقة على تصنيف مشروعين مقدمين للاستفادة من مشاريع التنمية الحضارية المستدامة لدى الاتحاد من اجل المتوسط يو بي ان.

خامسا:الموافقة على ابرام مذكرة تفاهم للتفاهم في المجال الاذاعي والتلفزيوني مع دولة قطر مع قبول هبات بموجبها.

سادسا:الموافقة على ابرام مذكرة تفاهم لحماية البيئة بين الجمهورية اللبنانية وجمهورية السنغال.

سابعا: تأليف لجنة وزارية لتقديم الاقتراحات بشأن تخصيص خطوط خليوية لاي جهة في الدولة، وعدد من الخطوط الرباعية من ضمن المجموعة المقفلة لوزارة العدل.

ثامنا:الموافقة على آلية العمل الواجب اعتمادها في ادارة الصندوق الائتماني المتعدد للمانحين المنشأ لدى البنك الدولي.

تاسعا:الموافقة على نقل اعتمادات من احتياطي الموازنة العامة الى موازنة بعض الوزارات لعام 2014 على اساس القاعدة الاثني عشرية.

عاشرا:الموافقة على قبول بعض الهبات لصالح بعض الوزارات. 

وخلال الجلسة جرى اتصال هاتفي بين الرئيس سلام وقائد الجيش واطلع منه على الوضع الامني في عرسال.

ويعقد مجلس الوزراء جلسة له عند التاسعة والنصف من صباح الثلاثاء المقبل للبحث في الاوضاع المالية، كما يعقد مجلس الوزراء جلسته العادية يوم الخميس المقبل للبحث في جدول الاعمال”. 

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply