الرئيسية | من نحن | راسلنا    Friday, October 20, 2017
 
  • 125 الدفاع المدني
  • 140 الصليب الاحمر
  • 175 فوج الاطفاء
    • من هو فنانك المفضّل؟

      View Results

      جاري التحميل ... جاري التحميل ...
  • جمعيتا “معاً نعيد البناء” و”فرح العطاء” في راشيا رحلة حج “تعرّف بالعمق… بالعمق تحب”

    نشر في 2014-09-19 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

    تكريم الوفد

    بدعوة من جمعيتا “معاً نعيد البناء” و “فرح العطاء” وباستضافة من “جمعية محترف الفن التشكيلي للثقافة والفنون” راشيا في حاصبيا وراشيا منطقة وادي التيم، وبعنوان “تعرّف بالعمق، بالعمق تحبّ” وصل وفد من مختلف بلدان الاتحاد الأوروبي ومن المغرب والجزائر والأردن إلى منطقة راشيا الوادي في رحلة حج للبنان حيث أمضى يومين.تقدم الوفد الأبوان مارون عطالله وهاني طوق، وشارك فيه رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ العميد مروان زاكي، رئيس اتحاد بلديات قلعة الاستقلال أحمد ذبيان، الامين العام لتجمع البيوتات الثقافية في لبنان شوقي دلال، رؤساء بلديات وجمعيات واندية وناشطون في المجتمع المدني.

    جانب من الوف1د
    الزيارة التي استضافتها راشيا على مدى ثلاثة ايام، استهلت بزيارة لمرج كفرمشكي الزراعي حيث تعرف الوفد على منتوجات السهل لا سيما زراعة الكرمة والاشجار المثمرة، بالتنسيق مع رئيس مجلس ادارة وكالة التنمية الاقتصادية المحلية في البقاع “LADA” كمال السيقلي الذي شرح للوفد عن زراعات المنطقة العضوية وغير العضوية والتي فتحت لها ابواب التصدير الى الخارج كونها باتت تمتلك مواصفات الجودة العالمية وبتقنيات مميزة، مرحبا بالوفد وبالمنظمين، حيث قدمت لهم ضيافة من فاكهة السهل.
    من جهته اعتبر الأب عطالله ان الزيارة تهدف الى تعريف الاجانب على وجه لبنان الحقيقي، لبنان الضيافة والعيش سويا والبساطة والطيبة، وقال :”بعد الحرب والدمار، نريد اعمار لبنان والانسان فيه قبل اي شيء، ليقول انا مواطن وانا لبناني، وجئنا الى راشيا لنتعرف على خصوصية وادي التيم والمنطقة هذه المساحة من الجمال الاستثنائي”.
    أما الأب طوق فلفت الى أن “العنوان هو اللقاء المشترك والاحتكاك بالاخر، لانه عندما اجيء اليك اعرفك، والوفد الزائر هو من سويسرا، فرنسا، بلجيكا، الاردن ولبنان ونزور اليوم وادي التيم للاحتكاك بالجميع بعيدا عن الطوائف والمذاهب لنتعرف على الانسان في هذه المنطقة”.
    أما دلال فلفت الى أهمية الزيارة على مستوى تعرف الوفد السائح على معالم وتاريخ وادي التيم والانخراط في طبيعة الحياة التي نعيشها في المنطقة، إن لجهة العادات والتقاليد او لناحية طبيعة المنطقة الغنية بسياحتها البيئية والدينية والجمالية، ولخلق مساحات للتفاعل والتلاقي بين مكونات المجتمعين الشرقي والاوروبي”.
    بعدها زار الوفد بلدة عيثا الفخار مطلعا على معالم البلدة الاثرية والسياحية، لينتقل بعد ذلك الى بلدة مذوخا حيث أقام لهم اتحاد بلديات قلعة الاستقلال عشاء تكريميا، تحدث فيه ذبيان معربا عن أمله أن “يعود الأمن والامان الى كل ربوع لبنان لينعم بالاستقرار ولتنتعش السياحة وتعود الثقة بالبلد”، ومؤكدا أن “قرى راشيا كانت وستبقى رمزا للكرم وحسن الضيافة وموئلا للصداقة والانفتاح والحوار بين الثقافات، وجسرا للتلاقي بين الحضارات لا سيما لجهة ابنائها المغتربين الذين رفعوا اسم بلداتهم ووطنهم عاليا وحققوا نجاحات باهرة في مختلف الميادين”.
    ثم قدم نائب رئيس الاتحاد رئيس بلدية عين عرب عصام الهادي درعا تكريمة للاب عطالله وللوفد، لافتا الى “أهمية تعميق اواصر التلاقي والتواصل والتفاعل بين قرانا ودول الاغتراب”.
    كما استضاف عدد من اهالي قرى الاتحاد اعضاء الوفد في منازلهم.

    ???????????????????????????????

    وبعد ان قصد الوفد الساحة العامة والسوق الأثري في راشيا، وجال على معالمه انطلق صباح اليوم التالي بمسيرة تضامنية مع الجيش اللبناني والقوى الامنية، ووفاء لشهداء المؤسسة العسكرية، باتجاه طريق اليابسة شرق راشيا حيث رحب زاكي بالوفد، مؤكدا أن “مسيرة التضامن مع الجيش، لاعلان موقفنا تجاه هذه المؤسسة التي تعرف ماذا تريد وكيف تتصرف، ويجب عدم وضع القيود لحراك الجيش وقراراته، وبالتالي مؤازرته بالدعم والتأييد والمواقف التضامنية، لان من صلب مهامه التضحية والاستشهاد والدفاع عن لبنان”.
    وحيا زاكي عائلة الشهيدين علي السيد وعباس مدلج والموقف الكبير للعائلتين، الذي يدل على الوطنية المنتقلة من الشهيدين الى عائلتهما، منتقدا لجوء البعض الى منطق الخطف ودفع الفدية، وتعكير صفو السلم، لافتا الى ان الزيارة تقع في اطار السياحة البيئية والدينية، لتعريفهم على لبنان، وسوف نقوم بزيارة بلدانهم من اجل التواصل، لان الشعب ببراءته تتجلى صورته عبر هذه الزيارات.
    ثم كان للوفد استراحة في ربوع جمعية حدائق راشيا للتنمية الريفية، تخللها ترويقة قروية من منتوجات الحدائق، حيث رحب رئيس مجلس ادارتها فارس فايق بالوفد الزائر “الذي يعزز ثقتنا بامن واستقرار المنطقة ويؤكد حب ابناء راشيا للضيف”.

    الوفد
    ثم أكمل الوفد مسيره عبر طريق راشيا شبعا المحاذي لسلسلة جبل الشيخ بمؤازرة القوى الامنية وصولا إلى بلدة عين عطا حيث أقامت لهم البلدية غداء تكريميا في باحة المدرسة الرسمية تلاه زيارة لمزار الشيخ الفاضل فاطلاع على آثارات البلدة التاريخية حيث كانت كلمة لرئيس بلدية عين عطا طليع خضر الذي شرح للوفد عن الواقع البيئي للبلدة وطبيعة معالمها التاريخية، مؤكدا أنها بلدة انتشر ابناؤها في بلدان الاغتراب وهي نموذج للانفتاح والتلاقي والحوار ورمز القرية المحافظة على اصالتها ونضارتها وتراثها المشرق.
    واستكمل الوفد مسيرته باتجاه بلدة عين حرشا حيث كانت لهم محطة استقبال على الطريق العام بحضور رئيس بلديتها جرجس الحداد الذي رحب بالوفد وأثنى على الزيارة للمنطقة، مؤكدا أن ابناء البلدة مقيمين ومغتربين هم دعاة سلام ومحبة.
    وفي بلدة بيت لهيا زار الوفد مقر البلدية وكنيسة مار الياس حيث كانت كلمة لنائب رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ رئيس البلدية منيف السبعلي اعتبر فيها أن “مسيرة التضامن مع الجيش تعزز قناعتنا بأن منطقتنا تؤمن بالدولة وبمؤسساتها وهي منطقة العيش الواحد لأننا لبنانيون اصيلون نحمل صليب الخير وهلال الوفاء وموحدون بحب الوطن، وهي منطقة لها فرادتها التاريخية والجمالية، ومعلم بارز من معالم السياحة البيئية والدينية، ثم قدمت لهم الضيافة.
    ثم أقام نادي بكيفا الثقافي الاجتماعي عشاء قرويا واحتفالا فنيا للوفد تحدث فيه رئيس النادي شادي دهام مشيرا الى أهمية الزيارة الى المنطقة وسعادة اهالي المنطقة بضيوفهم، مشددا على دور الجمعيات الاهلية والمحلية في تعميق التواصل مع بلدان الاغتراب وتعريفهم على معالم الجمال في قرى الريف اللبناني.
    محمد ع.درويش

    No comments yet... Be the first to leave a reply!

    Leave a Reply