الرئيسية | من نحن | راسلنا    Monday, June 25, 2018
 

تاتش ومركز سرطان الأطفال في لبنان أطلقا مبادرة Light A Candle الرقمية

نشر في 2015-03-30 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

DSC_4994

برعاية وحضور معالي وزير الاتصالات بطرس حرب أطلقت تاتش شركة الاتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان، بإدارة مجموعة زين الرائدة في خدمات الاتصالات والبيانات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ومركز سرطان الأطفال في لبنان المبادرة الرقمية الأولى من نوعها “أضىء شمعة-Light A Candle” وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم في نادي اليخوت في زيتونة باي . أضىء شمعة تهدف الى جمع التبرعات لصالح أطفال المركز عبر تطبيق “الرعاية الذاتية” الخاص بتاتش.

فمن خلال هذا التطبيق الخاص بتاتش والذي يشهد إقبالاً كبيراً حيث وصل عدد المشتركين الذين قاموا بتحميله على هواتفهم الذكية نحو 700 ألف مشترك وصُنف التطبيق الأكثر تحميلاً في المنطقة علىGoogle Play، يمكن إضاءة شمعة لمرضى مركز سرطان الأطفال في لبنان بمبلغ يتراوح بين دولار وعشرين دولار يتم إقتطاعه من رصيد مشتركي الخطوط المسبقة الدفع، أما مشتركي الخطوط الثابتة فيضاف المبلغ الى فاتورتهم الشهرية. الشمعة المضاءة تبقى لفترة محدودة مشعّة وبإمكان مشتركي تاتش أن يبقوا على شعلة الشمعة متوهجة بالأمل والعطاء في كل مرةٍ يتبرعون بها بالمبلغ الذي يحددونه. على أن يتم تجميع التبرعات شهرياً وتقديمها لمركز سرطان الأطفال من قبل شركة تاتش.

يذكر أن حملة ” أضىء شمعة-Light A Candle” مستمرة طوال عامٍ كامل بهدف جمع أكبر مبلغ ممكن لعلاج أطفال المركز، سوف تذهبُ بالكامل لدعمِ مركز سرطان الأطفال في لبنان.

روت السيدة غيتا بو نادر، والدة تيا الطفلة التي كانت في المركز، تجربتها مع المرض:  “منذ خمس سنوات وأنا أضيء شمعةً يومياً على نية صحة ابنتي تيا.” وتابعت:  “إن لمركز سرطان الأطفال في لبنان الفضل الأكبر في انتصار تيا على السرطان وشكري الكبير لجميع الخيرين المتبرعين للمركز لأن دعمهم أنقذ حياة ابنتي؛ واستمرار المركز يضمن الأمل والصحة لأطفال كثر في صراعهم مع السرطان.”

مدير عام مركز سرطان الأطفال في لبنان هناء الشعّار شعيب قالت: “مع ارتفاع عدد الأطفال المرضى سنة بعد سنة، تزداد أهمية الشراكات مثل   Touch Light a Candle التي تؤمن مصدر دعم ثابت لعلاج أطفال المركز.  ففي مركز سرطان الأطفال في لبنان، جميع أولادنا يتلقون العلاج من دون أي مقابل ولا استثناء أو تمييز وبالتالي إرتكازنا الوحيد على التبرعات لمعالجة 275 طفل حالياً في المركز.”

وأضافت شعيب” :فالشمعة التي نتمنى أن تضيئوها دائماً هي بصيص الأمل وعنوان الحياة لأولادنا.”

نائب رئيس مجلس الإدارة والمدير العام في شركة تاتش وسيم منصور قال:” إن شركة تاتش وكمشغّلٍ للإتصالات الخلوية وكشركةٍ رائدة في تقديمِ الحلول المُبتَكَرَة اختارت دعمَ هذه القضية الإجتماعية والإنسانية بطريقةٍ إبداعية انطلاقاً من جوهرِ عملِها، فشرَّعت أبوابـَها واسعاً لمركز سرطان الأطفال من خلال تحويل تطبيق تاتش للرعايةِ الذاتية، الخاص بخدمَةِ المستهلك وخصوصية بياناتـِه، الى مِنَصّةٍ رقمية لجمع التبرعات والمساهمة في تأمين العلاج الطبي لأطفال المركز في محاربتـِهم مرض السرطان”.

وأضاف منصور “أن هذه المبادرة  الأولى من نوعِها والتي لن تتكرر مع أي جمعيةٍ أخرى هي حصرية بمركز سرطان الأطفال، وتهدِفُ تاتش من خلالـِها أن تتشارك المسؤولية الاجتماعية مع زبائنـِها وأن تبنيَ تواصُلاً وتفاعُلاً حقيقيين مع مستخدمي تطبيق تاتش “.

DSC_5098

وكشف منصور “أن Light a Candle هي المبادرة الأولى التي تطلقها الشركة ضمن برنامج مسؤوليتها الاجتماعية الذي ينطلق بمفهومه الجديد تحت عنوان Positive touch. وختم حديثه “شاكراً كلِّ شُرَكائنا الذين آمنوا بهذه المبادرة وساهموا في تحويلِها الى حقيقة، لاسيما وزارة الاتصالات التي تشاركـُنا الرؤيا ذاتـِها في ما يخصُّ المسؤولية الاجتماعية وشركة FOO التي طوَّرت التطبيق دون أي مقابل دعماً لأطفال المركز”.

بدوره أعرب وزير الاتصالات اللبناني بطرس حرب عن أهمية هذه المبادرة في تمتين العلاقات الإجتماعية بين اللبنانيين من خلال قوله: ” نحن اليوم نطلق مبادرة تجعل من المواضيع الأخرى كافة بما فيها السياسة أمراً ثانوياً، فالموضوع هنا حياة طفل مريض. لذا أدعو كافة اللبنانيين بإعتبار مبادرة “أضىء شمعة” فرصةً لتضامنهم الإجتماعي والإنساني كي يثبتوا للعالم أنهم قادرون على المساهمة في إنقاذ أطفالهم”. وختم الوزير حرب كلمته بتوجيه الشكر لمركز سرطان الأطفال وتجديد دعمه ومواكبته للقيمين عليه، كما وجّه الشكر لشركة تاتش على هذه المبادرة الإنسانية والإجتماعية المميزة.

محمد ع درويش

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply