الرئيسية | من نحن | راسلنا    Monday, November 20, 2017
 

بلدية الحازمية كرمت سمراء البادية واعلنت اطلاق شارع باسمها

نشر في 2015-07-28 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

00

كرم رئيس بلدية الحازمية جان الياس الأسمر، باسم البلدية، المطربة سميرة توفيق، واقيم احتفال في منزلها في الحازمية – طريق الشام، في حضور فاعليات سياسية وعسكرية واعلامية، حيث تم الإعلان عن إطلاق شارع في الحازمية يحمل اسمها.

بعد النشيد الوطني ونشيد البلدية، افتتح المسؤول الإعلامي للبلدية روي حرب الاحتفال تلته ابنة شقيقة المكرمة لينا رضوان بكلمة العائلة، وقالت: “الجميع يسأل لماذ هذا التكريم الان ولماذا سميرة توفيق بالتحديد. فالجواب واضح وصريح، انتم في مدينة العراقة والتطور:الحازمية، وفي بيت عريق بالمحبة والانسانية ومسيج بالفن والتراث، بيت الارزة الخالدة سميرة توفيق. وحين تلتقي الحضارة بالتراث يكرمون بعضهم البعض وهكذا تكرم البلدية برئاسة الاسمر سمراء البادية والكبيرة سميرة توفيق، الانسانة الراقية بالدرجة الاولى”.

الغاوي
ثم تحدث بشارة الغاوي باسم شباب الحازمية وقال:”حين نقول الحازمية نتذكر كبارا سكنوا فيها ومن غير سميرة توفيق التي استقبلتنا اليوم في بيتها ونحن استقبلناها كل يوم في بيتنا وفي قلبنا لاكثر من خمسين سنة، كبرنا على اغاني الفرح والحب والامل، اغان ستبقى خالدة. باسمي وباسم كل شباب الحازمية اشكرك لانك بكل بساطة سميرة توفيق. كما اشكر المجلس البلدي رئيسا واعضاء الذين اشركوا الشباب بكل نشاط ثقافي واجتماعي”.

جحا
اما الرسامة جويل جحا فأشادت بالمكرمة قبل ان تسلمها لوحة زيتية وفاء لها ولاعمالها، حيث أزاح الستار عنها نائب رئيس البلدية يوسف حبيش ومخاتير الحازمية روبير حريقة وايلي الغاوي.

الأسمر
بدوره قال الأسمر:”كيف لنا أن نكرم التاريخ الحي، والفن الجميل، والحضارة التي تنبض حبا وتعلقا بالأرض. هي التي كرمت الفن بعطائها، تكرمنا اليوم باستقبالنا في بيتها، وتكرمنا بقبول مبادرتنا بعد أن رفضت العديد من التكريمات التي عرضت عليها من جهات مختلفة. هي الكرمة والمعطاءة والأصيلة. هي ببساطة سمراء البادية المطربة سميرة توفيق”.

وتابع:”مطربتنا المكرمة كانت صاحبة نظرة عميقة ورؤية ثاقبة، فاختارت الحازمية منذ حوالي نصف قرن، حين كانت لا تزال بلدة وادعة، ومكثت فيها فعاشت معنا العراقة والتطور والتحديث”.

وقال:”كبرت الحازمية، فانتقلت من بلدة عادية لتصبح واحدة من المدن اللبنانية المميزة بإشراقتها، وبقيت سميرة توفيق حجر الأساس فيها، طافت العالم وعادت الى وطنها، الى مدينتها، الى حازميتها. الحازمية، مدينة العراقة والتطور، هي اليوم مدينة لأهم الاستثمارات العقارية السكنية والتجارية ، هذه الحازمية، التي تحضن كبار الفنانين والاعلاميين ورجال الأعمال، ونخبة من القيادات السياسية والعسكرية، الحازمية التي طالما تغنت بأن سميرة توفيق هي أولى المشاهير الذين سكنوها، مع الراحل الكبير الفنان وديع الصافي والاسطورة صباح وكرت السبحة بعدهم.”

واشار الى ان “هذه الحازمية، الوفية للتراث، يسرها أن تكرم اليوم سمراء البادية المطربة سميرة توفيق، ويسرني أن أعلن اليوم أن المجلس البلدي سوف يدرس إطلاق إسمها على أحد شوارع البلدة أو ساحاتها تكريما لها ولعطائها ولمشوارها الفني المشرف والمميز. نعم يا سيدتي الكريمة سوف نعمل على ذلك”.

وشكر الأسمر كل من ساهم في إنجاح هذا الحفل، وخصوصا لينا رضوان واندريه داغر وروي حرب اضافة الى الوسائل الاعلامية المكتوبة والمرئية والمسموعة التي غطت هذا الحدث المميز بندرته وبأهميته.”

وختم قائلا:”اليوم نكرم الكبيرة، الفنانة المميزة سميرة توفيق، ونلتقي معكم في السادس من آب في ساحة البلدية لنستذكر الراحلة سلوى القطريب، التي سكنت أيضا الحازمية طوال عمرها، في حفلة تحييها ابنتها الفنانة ألين لحود ونخبة من الفنانين – شباب البلدة، وبذلك نحقق شعارنا “نحو شراكة مستدامة مع الشباب. لقد أسسنا طريقا للعمل، نراها سليمة، والى شبابنا نسلم المشعل”.

ثم سلم رئيس البلدية سميرة توفيق درعا تكريمية مشيرا “إلى أنها تربعت على عرش الفن الاصيل والتراث العريق، وارزة كبيرة من لبنان وابنة الحازمية الغالية، وهذا عربون محبة وتقدير من رئيس واعضاء مجلس بلدية الحازمية”.

توفيق
اما توفيق فاشارت الى انها “تربت على حب الحازمية بتوجيهات من والدها”، وقالت:”قال لي ابي ان حياتكم هي في منطقة الحازمية وستموتون في الحازمية. ربما تسألون لماذا التكريم اليوم؟ لقد انتظرت كثيرا وأتت الفرصة عند نهوض الحازمية بوجود الرئيس جان الياس الاسمر والأعضاء الذين شاركوه النجاح في العمل البلدي، أحببت الظهور إلى الاعلام من هنا من هذه النافذة التي رعتها البلدية، كما أن وضعي الصحي من قبل لم يكن يسمح لي بذلك، وكنت مصممة على ألا اظهر الا من هنا في منزلي أو من البلدية فكليهما واحد”.

وتابعت:”لقد بنى والدي منزلنا من ذلك الوقت، وعشت الى الان والحازمية في قلبي وسافرت وجلت العالم وتملكت في الخارج لكني عدت إلى هنا الى الحازمية، وللمناسبة اوصي الجميع إذا وافتني المنية اريد ان ادفن في الحازمية”.

وختمت:”أود شكر الجميع، ومهما شكرت يبقى القليل وكل الشكر للعميد مروان شربل وعقيلته، وأقول حبيبتي يا حازمية وهذا داري داركم واعتبروني إحدى اعضاء البلدية، وأشكر السيد الأسمر على إعلان تسمية شارع باسمي كما أعلن من جهتي أنني ساسجل نشيد بلدية الحازمية بصوتي وفاء لأحلى مدينة في لبنان والعالم. لقد بكيت من فرحتي واشكر من قلبي عائلتي وكل من اتى وأتمنى لرئيس بلدية الحازمية أن يبقى عقدا واثنين وثلاثة في مهامه”.

واشارت توفيق إلى صدور أغنيتين لها من الفلكلور العراقي قريبا، رافضة أداء أي مقطع من الاغنيتين لعدم تسريبهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي وحرقهما فنيا.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply