الرئيسية | من نحن | راسلنا    Tuesday, October 17, 2017
 

بول آردن في “كيفما تكون… كن أفضل” عن دار الساقي

نشر في 2016-03-13 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

Kayfama Takoun...

مميزات الكتاب

الكتاب الأكثر مبيعاً في العالم

  • «بول آردن متّقد الذكاء، جامح، ساحر، غريب الأطوار كلياً، ذو اندفاع وطاقة أصيلتين واستثنائيّتين.» (روجر كنيدي، «ساتشي آند ساتشي»)
  • دليلٌ موجزٌ لدفع لبلوغ أقصى الحدود.
  • مرجع للموهوبين والجبناء لجعل المستحيل ممكناً.

 

نبذة

بعد عقود من تبوّئه أعلى المناصب في أكثر الصناعات تنافسيّةً في العالم، يقدّم بول آردن إجابات أصيلة ومنطقيّة للأسئلة اليوميّة، مثل كيف تستفيد من فرصة طردك من العمل، ولماذا من الأفضل غالباً أن تكون على خطأ لا على صواب.

رغم أن الكثير من هذه الإجابات تبدو واضحة حين تقرأها، ولكن ألا تبدو جميع الأسئلة سهلةً حين نعرف الإجابات؟

كتاب ثمين لكلّ من يطمح إلى النجاح.

كما يُقرأ كتاب صن تزو «فن الحرب» بكونه كدرس في استراتيجيّة الأعمال بدلاً من القتال بالمعنى العسكريّ، وكما أنّ كتاب ماكيافيلي «الأمير» قد كُتب عن أسلوب الحُكم ولكنّه يُقرأ بوصفه دليلاً للإدارة، كذلك يستخدم هذا الكتاب العمليّات الإبداعيّة للإعلان الجيّد كمنهج لممارسة الأعمال.

 

 

بول آردن (1940-2008) يوصَف عادةً أنه عبقري مبدع، رغم كونه متمرّداً. بعد ثمانية عشر عاماً عاصفاً في مجال الإعلان، وجد في ساتشي آند ساتشي عام 1977 المؤسّسة التي تحقق طموحاته. خلال تولّيه منصب المدير الإبداعيّ التنفيذيّ، كان آردن مسؤولاً عن بعض أهم الحملات الإعلانيّة الناجحة في بريطانيا، بما فيها British Airways، Silk Cut، Intercity and Fuji، وشعارات شهيرة مثل “السيّارة المتقدّمة هي تويوتا” و”ذي إنديبندنت – إنها كذلك، ماذا عنك؟”. عام 1993، أسّس شركة Arden Sutherland-Dodd، وهي شركة إنتاج سينمائيّ في لندن. صدر له عن دار الساقي “كيفما فكرت…فكر العكس”.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply