الرئيسية | من نحن | راسلنا    Thursday, December 14, 2017
حفل غنائي

الدكتورة ميرفت السباعي تفوز بجائزة “شومان للباحثين العرب”

نشر في 2017-09-21 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

 

إنجاز علمي جديد يضاف الى سجل الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)، ويتمثل في فوز الدكتورة في علم الخلايا السرطانية وعلم الجينات ميرفت نبيل سليم السباعي من قسم العلوم الطبيعية في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)بجائزة “عبد الحميد شومان للباحثين العرب” لعام 2017 للدورة 35، والتي شارك فيها 151 مرشحاً من الجامعات والمؤسسات العلمية العربية. و تولت لجان متخصصة اعمال التحكيم ومراجعة الإنتاج العلمي للمرشحين ضمن حقول الجائزة، وتشمل: العلوم الطبية والصحية، والهندسة، والآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية والتربوية، والتكنولوجيا،  والزراعة، العلوم الاقتصادية والادارية. وفازت الدكتورة السباعي بالجائزة بسبب تميز بحوثها حول السرطان، والمواد المسرطنة بطبيعتها أو المستعملة في علاج الأنواع المختلفة من السرطانات، وغزارة انتاجها العلمي.

 

وكانت الدكتورة جومانا العريضي الاستاذة في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)، قد رشحت الدكتورة السباعي الى الجائزة على قاعدة الابحاث المهمة التي تقوم بها، حيث تعمل السباعي على رأس مجموعة من الخبراء والباحثين والطلاب في مختبرات (LAU) التي تمتلك تقنيات فريدة من نوعها في المنطقة ولا يتوفر مثلها إلا في الولايات المتحدة الاميركية بهدف الوصول الى خلاصات مهمة وجديدة عن مرض السرطان تعارض الكثير من المعتقدات السائدة. وتوصلت السباعي مع فريقها مثلاً الى ان ثمة اتجاهات لتطوير ادوية للسرطان لا تجدي نفعاً. كما وتبين، ان ثمة فرق بين الخلايا السرطانية وتلك الطبيعية في جسم الانسان الامر الذي يساعد على تطوير علاج يستهدف الخلايا السرطانية فقط دون المساس بالخلايا الطبيعية، التي غالباً ما تتاثر بالعوامل الجانبية للعلاج الكيميائي ما يؤدي الى وفاة المصابين بالسرطان نتيجة انهيار جهاز المناعة لديهم.

 

ولفتت الدكتورة السباعي في تعليق على الجائزة الى النقلة النوعية التي حققها قطاع الابحاث العلمية في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) بالاضافة الى الدعم الذي يوفره رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا، معنوياً ومادياً وخصوصاً لجهة تجهيز التطبيقات الحديثة والتي تنفرد الجامعة باعتمادها، والتي عمد الاساتذة والطلاب في الجامعة الى تطويرها استناداً الى خبراتهم المتراكمة. وقالت السباعي: “لدينا الكثير من التحديات لكننا نعمل بإصرار على الوصول الى اهدافنا في تعزيز ثقافة الابحاث بفضل دعم رئيس الجامعة وادارتها”. وشددت على اهمية الدور الذي يقوم به طلاب الجامعة حيث ينصرفون الى العمل الدؤوب في الابحاث العلمية، وهم يعملون في افضل المختبرات والمؤسسات العلمية في الولايات المتحدة واوروبا، ومنهم سامر حنا وباسم خليل ونورا غزالة في جامعة البرت اينشتاين في نيويورك، وآنيتا نصرالله في سويسرا.

 

واعرب رئيس الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)  الدكتور جوزف جبرا عن سعادته بما تحقق، واصفاً الجائزة “بالاخبار الجيدة”. واشار الى تقديره الكبير لهذا الانجاز المميز في اكثر قطاعات الابحاث صعوبة وتحدياً في مقاربة مرض السرطان. وخص بالتهنئة الحارة الدكتورة ميرفت السباعي، وعميد كلية العلوم والاداب نشآت منصور وقسم العلوم الطبيعية. وتوجه الرئيس جبرا بتحية خاصة الى الدكتورة السباعي قائلاً: “يظهر نجاحك دون ادنى شك ان العمل الجدي والرصين والالتزام الشغوف بقضية نبيلة يؤدي الى نتائج مذهلة”. وتمنى للدكتورة السباعي النجاح الدائم في ابحاثها حاضراً ومستقبلاً، وقال: “نعم، نريد المزيد من النجاحات وانت على قدر هذه المهمة الرائعة”. كذلك توجه الوكيل الاكاديمي الدكتور جورج نجار الى الدكتورة السباعي بعبارات التهنئة والتقدير على انجازها، معتبراً ان ما تحقق “يوم عظيم للجامعة اللبنانية الاميركية”، متمنياً للسباعي النجاح الدائم.

 

يذكر أن مؤسسة عبد الحميد شومان أسسها ويمولها البنك العربي منذ عام 1978 وأطلق عليها اسم مؤسس البنك، لتكون مؤسسة لا تتوخى الربح تعنى بالاستثمار في الإبداع ودعم البحث العلمي. وتحظى الجائزة بالمصداقية، نظراً لما تتبعه من إجراءات ومعايير  يشرف عليها نخبة من الأكاديميين والباحثين المتميزين في اختصاصات علمية متنوعة.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply