الرئيسية | من نحن | راسلنا    Tuesday, December 12, 2017
حفل غنائي

مجلس النواب ردا على ترامب: لا توطين ولا تقسيم ولا فرز للشعب اقرار 3 اقتراحات وارجاء المتعلقة بالسلسلة ووارداتها ودمج 3 عن التعطيل الجمعة

نشر في 2017-09-21 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

أعلن رئيس مجلس النواب نبيه، باسم النواب، عن توصية ردا على ما طرحه الرئيس الاميركي دونالد ترامب في الامم المتحدة بشأن توطين النازحين، مشيرا الى انه “سبق للمجلس ان اتخذ عدة مرات توصيات بشأن التوطين”. وذكر بمقدمة الدستور “التي هي اهم من الدستور نفسه القابل للتعديل، بينما مقدمة الدستور غير قابلة للتعديل”.

وتلا الفقرة “ط” من مقدمة الدستور التي تنص على “ان ارض لبنان واحدة ولكل لبناني، فلا فرز للشعب ولا تجزئة ولا توطين ولا تقسيم”.

واكد الرئيس بري “أهمية التوصية بوجود رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في نيويورك”، مشيرا الى “ان المجلس يؤكد عليها”.

الجلسة العامة
استأنف مجلس النواب مناقشاته عند الحادية عشرة والربع من قبل ظهر اليوم، بكلمة للرئيس بري توجه فيها الى النواب، فقال: “مع الاسف، انا مضطر الى ان اتحدث كزميل، ما حصل امس ليس مقبولا امام الرأي العام، فقد حددنا جلسة لمدة يومين، بدأنا عند الحادية عشرة بدلا من العاشرة والنصف، ومساء من الساعة السادسة حتى التاسعة، لافساح المجال امام ارتباطات النواب لسهرة او ما شابه. فما هو الموجب لترك الجلسة، لسنا في صف مدرسة ولكن هناك موجبات، والبعض يسأل لماذا طلبت تقصير ولاية المجلس، وكان في الامكان ان ننجز جدول الاعمال امس”.

وقد اقر المجلس في جلسته اليوم ثلاثة اقتراحات قوانين ليصبح عدد الاقتراحات والمشاريع القوانين التي اقرها 15، ورد عددا اخر الى اللجان، فيما ارجىء البحث بكل الاقتراحات التي تتعلق بالسلسلة ووارداتها.

ودمجت الاقتراحات الثلاثة المتعلقة بتعطيل يوم الجمعة او تغيير الدوام الوظيفي، على ان تبحث في اللجان خلال شهر. وقد اشار الرئيس بري الى ان وفدا من العلماء قد زار المجلس لهذه الغاية.

الجلسة بدأت بطرح اقتراح القانون الرامي الى معادلة شهادة البكالوريا الدولية بالبكالوريا اللبنانية للتلامذة اللبنانية والذي كان قد تأجل من الامس لوضع صياغة جديدة.

النائب نقولا فتوش، رأى انه “لا موجب لشهادة جديدة في لبنان للطلاب اللبنانيين وزيادة الشهادات التي لا تفيد ولا تكون من مصلحة الطلاب”، وامل “استبعاد الامر”، وقال: “انا ضده”.

من جهته، قال النائب نواف الموسوي: “نناقش الاقتراح منذ الامس ولم نسمع رأي المركز التربوي”.

ورد بري بالقول: “المركز التربوي في اللجان وليس في الجلسة العامة”.

وقال الموسوي: “لم نسمع رأيه، ونحن نخرق المنهج التعليمي لصالح منهج اخر، وهذا المنهج ليس متاحا للبنانيين كافة، ما يفقد الشمولية التي يرعاها التشريع وهذه الصيغة مطعون فيها، والافضل ان نعيد النظر بمناهجنا واذا كان من فائدة نعممها على المدارس”.

وعلق الرئيس فؤاد السنيورة بالقول: “لدينا البكالوريا الفرنسية، وهذه تأتي لتلبية حاجة. هناك عائلات من الخارج تأتي الى لبنان وتحتاج للتأقلم مع المنهج اللبناني”.

وقال النائب سمير الجسر: “اعتبرها فرصة للاستفادة من خبرات”.

ورأى النائب عماد الحوت “انها تساهم في تطوير المنهج من خلال المناقشة”.

وقال النائب خالد زهرمان: “المناهج اللبنانية بحاجة للتطوير، وهي مناسبة لتعزيز التعليم”.

واكد النائب اكرم شهيب “ان البرامج التربوية تحتاج الى تطوير، ولكن ما يطرح شيء اخر”.

وسأل النائب بطرس حرب عن المنظمة التي ترعى هذا النظام، هل هي تابعة لليونسكو، وقال: “من حقنا ان نعرف ايضا من الدول التي تعتمدها”.

وتمنى النائب علي عمار على وزير التربية مروان حمادة “تقديم رؤيته لهذا الموضوع ورأي الوزارة”.

فرد الوزير حماده: “سأعيد الكلام الذي قلته، ان الهواجس نفسها التي سمعتها من النواب كانت عندي خلال طرح الموضوع في اللجان، ولكن من خلال النص الذي توصلنا اليه. وبعد دمج نصي الادارة والتربية اصبحت تخلق حالة تنافسية”.

وعلق النائب الموسوي بالقول: “المركزي التربوي ضدها”.

واعلن الوزير حمادة “ليس ضدها، ربما فرنسا ودول خارجية”.

وقال النائب فتوش: “اصبحنا عملاء لفرنسا”.

وقد سجلت معارضة النائبين فتوش والموسوي وطرح الموضوع على التصويت فأقر.

وطرح التصويت على اقتراح القانون الرامي الى منح الحكومة حق التشريع في الحقل الجمركي الذي نوقش امس ولم يتم التصويت عليه بسبب فقدان النصاب، وأقر الاقتراح.

ثم طرح اقتراح القانون المتعلق بصندوق التعاضد للقضاة المقدم من النائب فتوش. وفي هذا الاطار، قال الرئيس بري: “انا مع هذا الاقتراح، مع استقلالية القضاء، ولكن طالما هناك طعن في المجلس الدستوري، انا مع تأييدي له أطلب تأجيله”.

وقال النائب فتوش: “انا مع ما يقوله دولة الرئيس”.

النائب سامر سعادة: “ما علاقة ذلك بالطعن، لم يطعن بالسلسلة”.

فقال الرئيس بري: “انتظر قرار الطعن”.

وقال سعادة: “اسجل تحفظي”.

وطرح اقتراح القانون المقدم من النائب نعمة الله ابي نصر الرامي الى اقرار عيد “اعلان دولة لبنان الكبير”.

وقال الرئيس السنيورة: “هذه ذكرى غالية لانها تشكل بداية لبنان بحدوده، ولكن لبنان من الدول التي لديها عطل كثيرة، لذا اتمنى ان يكون يوما وطنيا وليس عطلة، وبالتالي ان يكون مناسبة لتوجيه كلمة للمدارس واتمنى ان يكون هناك توجيه من المجلس للحكومة لتخفيض عدد ايام العطل، فنحن اكثر البلدان التي لديها عطل”.

وقال النائب حسن فضل الله: “نحن نعود الى نبش التاريخ لتحديد ما هو وطني وغير وطني، لدينا عيد الاستقلال ونحتفل به، اما فتح التاريخ فسيفتح الباب امام نبش اخر، وتحقيق هذا العيد سيطرح أمر تحديد حدود لبنان، والحدود اليوم ليست حدود عام 1920 وليست حدود لبنان الكبير. وهل سنعيد فتح ملف غورو، لذلك ندعو الى عدم الاخذ بهذا الاقتراح، حتى لا تطرح امور اخرى”.

وقال النائب عباس هاشم: “امس طرح الرئيس الاميركي توطين السوريين في لبنان”.

ورد النائب سرج طور سركسيان: “الرئيس من نيويورك يعالجه”.

بري: “ما قيل لا يمكن ان يقابل او نتعاطى معه بالمزاح، فهو يحرك التوطين، لذا نأمل باصدار توصية. فلنصدر توصية انطلاقا مما قاله الرئيس السنيورة والنائب فضل الله”.

ابي نصر: “قدمنا اقتراحا محددا”.

بري:: “لنكن واضحين، العام 1920 وضعه شيء والعام 1943 شيء اخر، هناك القرى السبع في العام 1920 كانت هناك مقاومة سلطان باشا الاطرش وغيره”.

فتوش: “هذا اقتراح معجل وعمره 90 سنة فما الذي عجله”.

بري: “يحال الى لجنة الادارة والعدل”.

ثم طرحت اقتراحات تتعلق بالعطلة الاسبوعية، وقال بري: “للاسف، هذا الامر طرح على عكس ما فسرناه وخلق حساسية اسلامية، امس جاء عدد كبير من علماء المسلمين الى المجلس لم يتسن لي استقبالهم وقدموا طرحا، نأمل من المجلس درس هذا الموضوع بهدوء وسنؤجله”.

وقال النائب خالد ضاهر: “عدم درسه سيكون له ردات فعل”.

بري: “ما حدا يهددني ولا يزايد”، ولذلك سيعالج هذا الموضوع بشكل شامل وفقا لكل المقترحات المقدمة في اول جلسة مقبلة”.

وطرح اقتراح القانون المعجل الرامي الى الاعفاء من رسوم التسجيل وتوابعه للمستفيدين من القرض السكني العسكري لعناصر فوج اطفاء مدينة بيروت.

وطلب النائب سمير الجسر “ان يشمل البلديات التي فيها فوج اطفاء لانهم غير خاضعين للنظام العسكري”، داعيا الى تصحيح النص.

وطلب النائب روبير غانم “تحويله الى اللجان لانه سيفتح الباب امام مؤسسات اخرى للمساواة”.

ورأى النائب سيمون ابي رميا “انه يحتاج الى درس موسع في اللجان لمعرفة المؤسسات الاخرى التي ينطبق عليها هذا القانون ومعرفة الكلفة”.

وهنا طلب وزير الشباب والرياضة محمد فنيش احالته الى اللجان لمزيد من الدرس.

وقال وزير الداخلية نهاد المشنوق: “هناك اتفاق بين فوج الاطفاء ومصرف لبنان في هذا الشأن، وهناك مؤسسات اخرى وقعت عقودا مماثلة”. ودعا الى “اقراره لمدن بيروت وطرابلس وصيدا، واذا حصلت ظروف مشابهة تدرس في حينها”.

النائب هاني قبيسي: “كل الاسلاك العسكرية لها مثل هذا العقود، وتأجيله سيفرض عليهم دفع رسوم فيما الاخرون لا يدفعون”.

وزير المالية علي حسن خليل: “لا احب كوزير مالية اي اعفاء، ولكن علينا ان تشجع التملك”. وطلب ان يكون النص شاملا لكل الافواج.

وقال الموسوي: “ما يسرى على افواج الاطفاء يجب ان يسرى على الدفاع المدني الذي يقوم بالاطفاء في كل المناطق”.

وزير العدل سليم جريصاتي: “هذا يتطلب مساواة بين كل من يساهم باطفاء الحرائق وازالة الثلوج”.

شهيب: “لا يوجد شي اسمه اعفاء، هناك توجيهات من مصرف لبنان للمصارف للتخفيض”.

وأحال الرئيس بري الموضوع الى اللجان ليناقش خلال مدة شهر.

وتمنى بري على النواب عدم المغادرة بعد انتهاء جدول الاعمال، وتناول ما أثاره الرئيس الاميركي في الامم المتحدة امس، وقال: “ان المجلس اصدر عدة توصيات بهذا الشان ويؤكد وحدة لبنان ويرفض كل اشكال التوطين والتقسيم”.

وتلا الفقرة “ط” من مقدمة الدستور، التي اعتبرها “أهم من الدستور، لان الدستور قابل للتعديل اما المقدمة فنهائية وتؤكد على وحدة لبنان وارضه وترفض اي تجزئة او تقسيم او توطين”.

ثم رفعت الجلسة وتلي المحضر.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply