الرئيسية | من نحن | راسلنا    Friday, December 15, 2017
حفل غنائي

“الامان للمرأة” ورشة عمل في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)

نشر في 2017-11-29 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

بالتزامن مع احتفال العالم باليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، افتتح معهد الدراسات النسائية في العالم العربي (IWSAW) في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) اعمال ورشة عمل تدريبية – تعليمية مميزة للنساء العاملات، تحت عنوان: “الامان للمرأة”، في فندق كومودور. وشاركت مجموعة كبيرة من النسوة العاملات مع مؤسسات المجتمع المدني والهيئات الدولية وخصوصاً الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة ومنظمات عالمية غير حكومية. وتهدف الدورة الى تحضير المتدربات لفهم افضل للأخطار الشخصية والمهنية التي قد يتعرضن لها اثناء مزاولتهن لعملهن، وكيفية التعرف على هذه الحالات والتعامل معها.

وامتدت انشطة الدورة على مرحلتين بمشاركة خبراء اجانب من مركز الاستعداد الانساني في استراليا، المتخصص بمتابعة هذه الحالات وبإشراف  مديرة معهد الدراسات النسائية في العالم العربي (IWSAW) الدكتورة لينا ابي رافع، التي اوضحت ان الدورة تستجيب لحاجة النساء العاملات في مناطق التوتر وتوفر للمتدربات العناصر التي تمكنهنّ من فهم الاخطار المحيطة بهنّ، سواء على المستوى الشخصي أم كمجموعة، وصولاً الى كيفية التفاعل معها، ايجاباً لتأمين سلامتهن الشخصية خصوصاً ان كثيراً من السيدات لا يتحدثن عما يتعرضن له من مضايقات وتحرشات واخطار اثناء ممارستهن لعملهن، ويرفضن الكلام عن الموضوع نظراً الى حساسيته الاجتماعية والاعتبارات المرتبطة به. وشددت على ان المركز انفرد بتقديم هذا التدريب المجاني على مستوى لبنان والمنطقة بدليل الاقبال الكبير على المشاركة في اعمال الورشة.

واشتملت الورشة، التي امتدت اعمالها على مدى اربعة ايام، على دروس قدمها الخبراء الاجانب تحت عناوين عدة ومهمة، منها على سبيل المثال لا الحصر: التحضير للسفر والمهمات، كيفية جمع المعلومات عن اهداف المهمة، الوصول الى مكان العمل بواسطة سيارات الاجرة، وحجز مكان الاقامة وشراء الهاتف النقال وتفاصيل اخرى. اضافة الى عنوان آخر مثلاً عن اهمية الوعي الثقافي واحترام خصوصية المجتمعات في بقعة العمل، كيفية التصرف مع الاخرين واحترام عاداتهم وتقاليدهم، اهمية اللباس للمرأة، السكن وخصوصاً للنساء، الى تفاصيل تطبيقات عملانية ودروس نظرية عدة في مجال تأمين سلامة المرأة والامان لها.  

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply