الرئيسية | من نحن | راسلنا    Saturday, May 26, 2018
 

“دقّ الجرس” مع جبران باسيل: تعرّفت على الجنرال في فرنسا ونمتُ ليلتها تحت الدرج

نشر في 2018-03-05 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

استضاف تلاميذ برنامج “دق الجرس” عبر الـMTV وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، وطرحوا عليه أسئلة جريئة شخصية وسياسية، وكان  الوزير مع الصغار كما مع الكبار متيّقظاً وجاهزاً لتقديم جوابه مهما كان السؤال مُحرِجاً.

وبما أنه معروف عن الوزير  باسيل أنه لا  ينام كثيراً، بل يعتبر كل دقيقة نوم مضيْعة للوقت، قدّم له التلاميذ كيساً كبيراً من البابونج، ونصحوه به “ليروق ويقدر ينام”، بينما هو أهداهم خريطة تبيّن توزيع اللبنانيين في العالم.

 

ومن أبرز ما ورد في الحلقة على لسان الوزير جبران باسيل:

·        “لقّبوني بالكشافة بالتعلَب المحتال، وإيه أنا عندي محْتَلِة أوقات”!

·        طلع عليّ خبرية إنو أنا عمّرت الضاحية بعد حرب الـ2006، ويا ريت قدرت عمّرتا للضاحية، بس نحنا عمّرناها بالسياسة، وهلق الكلّ بيعرفوا إنو كل واحد بدّو يدق بالضاحية أو بأي شقفة من لبنان بدو يدفع التمن”.

·        أوّل مرة زارنا المطران، طلب مني والدي أن أقبّل يده، فرفضت وقلت له: “ليه بدي بسْلوا إيدو، شو هو الله”؟!

·        بالـ 1993 تعرّفتُ على الجنرال في فرنسا وكانت ليلة عيد الميلاد، “ونمت ليلتها تحت الدرج”.

·        “أنا قياسي ع قياس لبنان، وهل كل الأحزاب عم يشتغلوا عندي ليعملولي قانون ع قياسي”؟!

·         نحنا عملنا كل شي لازم ليصير فيه عنّا كهربا بالـ 2015، بس وقفلنا ياها فريق سياسي ووزير ما بقا عم يدفع مصاري. رح قلكن مين، ورح تعمل مشكل. عم بحكي عن وزير المال علي حسن خليل”.

·        “قلت عن نبيه بري بلطجي ع أد ما عم نعاني، وتحديداً أنا شخصياً عم عاني، وكلامي ما كان للإعلام”!

·        “أولاً فخامة الرئيس ما اعتذر من الرئيس نبيه بري، وأنا تأسفت من دون ما حدا يقلي، لأنه طلع هالكلام ع الإعلام “!

·        “أنا مديون بـ 3 مليون دولار للبنك.. بس صرت إشتغل سياسة، صار علييّ دين”.

·        “إسرائيل عدوة بس مش معناتا إنو مش موجودة. هلق في ناس بتفكّر إنو اسرائيل ما لازم تكون موجودة وبدا تزيلا، وبفهمُن لأنه اسرائيل دولة راكبة بعكس الطبيعة”.

·        حزب الله انزعج من الكلام إللي قلته بالـMagazine، بس أنا عندي رأيي. أنا بمثّل تيار سياسي غير حزب الله، والحزب بيعرف إنو عندو دور أكبر لازم يعمله ليبني دولة”!

·        “لو ما عنا قوة حزب الله، كيف كنا منقدر نحمي نفطنا وغازنا”؟

·        لما وصفني سليمان فرنجية “بالسئيل”، “فكّرت انو واحد مهضوم قال عني سئيل.. هيدا رأيه وهو حر، ورأيي فيه بحتفظ فيه لنفسي”.

·        “بيقولوا إنو عندي مصاري كتير، وشاري نصّ البترون وعندي طيارة خاصة، وهيدا كلّه كذب”.

·        “أنا السياسي الوحيد إللي رفع السرية المصرفية عن حساباته، وبتحدّى حدا يلاقي علييّ شي”.

·        “ما أخدت إذن الحكومة قبل لقاء وليد المعلِّم لأنه أنا كوزير خارجية بحقلّي اجتمع مع وزرا خارجية تانيين، وما عملت شي مش طبيعي، لانه نحنا عنا علاقات مع السوريين”.

·        “ما بحبّ كلمة النأي بالنفس، كإنو نحنا ما خصّنا بشي. نأينا بنفسنا عن النازحين السوريين، فتعبّى البلد نازحين”!

·        “الجيش اللبناني هو الثابت وكل شي باقي إستثنائي، ومش لازم يكون عنا غيره ليحمي لبنان”.

·        “ما في ماروني ما بيحبّ يكون رئيس جمهورية، السؤال إذا بيقدر وبيستاهل، وبالنسبة إلي، هيدا موضوع بعد بكير عليه”.

·        رداً على نجوى كرم التي صرّحت قبل أكثر من سنة عن تعرّضها للتعنيف من زوجها، وإقرارها أنها كانت تستحق ذلك، قال الوزير باسيل:” ليه يا نجوى عملتي بحالِك هيك؟ والرجّال اللي بيضرُب مرته مش رجال”.

·        ولما سُئل عن التعرفة التي يدفعها المواطن للسرفيس، قال 1000 ليرة، والصحيح أنها 2000 ليرة.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply