الرئيسية | من نحن | راسلنا    Saturday, May 26, 2018
 

التوقيع على اتفاقية تعاون وتبادل خبرات بين الاتحادين اللبناني والقطري لكرة القدم

نشر في 2018-03-11 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

وقّع الاتحادان اللبناني والقطري لكرة القدم اتفاقية تعاون وتبادل خبرات بينهما خلال مؤتمر صحافي حاشد عقد في فندق “كمبينسكي سمرلاند” في العاصمة اللبنانية بيروت.تقدّم الحضور رئيس الاتحاد اللبناني للعبة المهندس هاشم حيدر ونظيره القطري الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني ،سفير قطر في لبنان علي بن حمد المرّي،نائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم القطري سعود  المهندي،عضوا اتحاد كرة القدم وائل شهيّب وواهرام برسوميان ،اعضاء الوفد القطري وحشد من رجال الصحافة والاعلام في وسائل اعلامية محلية وعربية وآسيوية ودولية.بداية النشيد الوطني اللبناني فالقطري فكلمة ترحيبية من عريّف الحفل الاعلامي رشيد نصار تحدث فيها عن ماهية المؤتمر الصحافي للاعلان عن اتفاقية تعاون من شأنها رفع مستوى كرة القدم في لبنان وقطر.

المهندس حيدر

الكلمة الثانية للمهندس حيدر جاء فيها”نجتمع اليوم لتوقيع اتفاقية تعاون بين الاتحادين القطري واللبناني لكرة القدم تهدف الى اقامة روابط قوية بين الاتحادين وبناء علاقات تعاون بينهما في مختلف المجالات الرياضية وذلك من خلال وضع آلية لتطوير العمل المشترك وتبادل الخبرات.

ان توقيع هذه الاتفاقية يأتي ترسيخاً لما هو قائم.فالتعاون الوثيق بين الاتحادين قائم منذ فترة طويلة والتنسيق في كل المجالات المتعلقة بكرة القدم دائم ومتواصل.كذلك الدعم من الاتحاد القطري للاتحاد اللبناني اكثر من ان يحصى لا سيما لجهة اقامة المعسكرات للمنتخبات وتقديم كافة اشكال الدعم لها.وتشمل الاتفاقية مجالات عديدة منها على سبيل المثال لا الحصر:

-المسابقات والدورات الفنية والتعليمية والمؤتمرات.

-تبادل الخبرات في مجالات بناء وادارة المنشآت الرياضية والعلوم الرياضية والطب الرياضي.

– توفير المراكز والمنشآت الرياضية للتدريب واقامة المعسكرات.

-تبادل الخبرات ذات الطابع الفني.

-تطوير وتبادل الحكام.

ويشمل هذا العمل كرة القدم النسائية وكرة القدم داخل الصالات .

كما ان هذه الاتفاقية تؤكد على التنسيق الدائم فيما يتعلق بالشؤون الدولية المختصة بكرة القدم المتعلقة بالاتحاد الدولي للعبة كذلك الامر بالنسبة للاتحاد الاسيوي واية اتحادات اقليمية اخرى بحيث يكون موقف الاتحادين منها على اعلى انسجام.

من هذا المنطلق فاننا كاتحاد لبناني ندعو دائماً الاتحادات العربية الى التعاون فيما بينها لتبادل الخبرات وتنسيق الواقف واتخاذ القرارات الموحدة تجاه المسائل المتعلقة بكرة القدم.

ان هذا التعاون البناء ليس الخطوة الاولى بين قطر ولبنان في مجال كرة القدم ولن تكون الاخيرة فستلحقها خطوات كثيرة سيكون لها الاثر في دعم وتعزيز رياضة كرة القدم لما فيه مصلحة البلدين”.

آل ثاني

بدوره قال رئيس الاتحاد القطري”ان التوقيع على اتفاقية التعاون بين الاتحادين القطري واللبناني تأكيد على العلاقة الوطيدة والطويلة التي تربط بين الطرفين .وهدف الاتفاقية تنظيم العمل نحو تطوير لعبة كرة القدم في البلدين.واقول انها اتفاقية شراكة بين الاتحادين وتلحظ  صقل الجيل الواعد.منتخب لبنان يحقق نتائج جيدة ويتقدّم في التصنيف الدولي وسنساعد على تطوير كرة القدم اللبنانية”.

ثم وقّع المهندس حيدر والشيخ آل ثاني على اتفاقية التعاون وسط تصفيق الحاضرين.

وتسلّم المهندس حيدر درعاً تقديرياً  وقميص منتخب قطر من نظيره القطري.بدوره قدّم حيدر درعاً تقديرياً الى نظيره القطري.

ورداً على أسئلة الصحافيين قال المهندس حيدر”سيكون هنالك تعاون على  الصعيد الاعلامي ايضاً .وبالنسبة للمنشآت الرياضية نحن بصدد وضع خطة تتناول المنشآت في عدد من المناطق اللبنانية ومنها المدينة الرياضية في انصار(الجنوب) وهي قيد البناء ونحاول ايجاد التمويل لها”.بدوره قال رئيس الاتحاد القطري”تعاوننا دائم مع الاتحاد اللبناني وسنوقّع على  اتفاقيات ثنائية مع عدد من الدول ونحن منفتحون على الجميع”.

وفي الختام أقيم حفل غداء على شرف الحاضرين.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply