الرئيسية | من نحن | راسلنا    Sunday, May 27, 2018
 

غبريال عبد النور يرنم في حلب… لعودة المطرانين المخطوفين يازجي وابراهيم

نشر في 2018-04-30 | Email This Post Email This Post | اطبع هذه الصفحة اطبع هذه الصفحة

“متحدون بالصلاة” عنوان الأمسية التي قدّمها الفنان اللبناني غبريال عبد النور في كاتدرائية النبي الياس في مدينة حلب، بدعوة من مطرانيتا الروم الأرثوذكس والسريان الأرثوذكس في حلب، في الذكرى الخامسة لاختطاف صاحبا السيادة والنيافة بولس يازجي (مطران أبرشية حلب للروم الأرثوذكس) و يوحنا إبراهيم (مطران حلب للسريان الأرثوذكس).

وقد قدّم عبد النور على مدى ساعة ونصف من الوقت، مجموعة ترانيم في عدة طقوس أبرزها السريانية والبيزنطية، بالإضافة إلى أعمال عالمية، فكانت رحلة تأمل وصلاة ونغمات متعددة المقامات الشرقية لتصل إلى الألحان العالمية، بمرافقة فرقة موسيقية وكورس من حلب بقيادة عبود كلزي. وقد أبدع غبريال في الغناء على مساحات صوتية كبيرة تخطت ثلاثة سلالم موسيقية مغنّيا “جواب جواب الدو” ومؤديا أصعب المقامات الشرقية والأغنيات الأوبرالية العالمية، دون كلل أو تعب أو أي مجهود.

الجمهور الغفير الذي ملأ الكنيسة قبل ساعة ونصف من موعد الأمسية، تقدّمه صاحب الغبطة مار أغناطيوس أفرام الثاني كريم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق، والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسيّة في العالم، سعادة السفير الباباوي في دمشق الكاردينال ماريو زيناري، سماحة الشيخ محمود عكام مفتي حلب، السيد حسين أحمد دياب محافظ حلب، وأصحاب السيادة جورج أبو خازن مطران سوريا للاتين، أنطوان شهدا مطران حلب للسريان الكاثوليك، بطرس مراياتي مطران حلب للأرمن الكاثوليك، يوسف طوبجي مطران حلب للموارنة و قدس الأب الربّان بطرس قسيس المعتمد البطريركي للسريان الأرثوذكس في حلب والقس هاروتيون سليميان رئيس طائفة الأرمن البروتستانت في سوريا والقس إبراهيم نصير الرئيس الروحي للكنيسة الإنجيلية العربية المشيخيّة في حلب، الشيخ جمال حماش، بالإضافة إلى أعضاء من مجلس الشعب، الدكتور رامي عبيد مدير أوقاف حلب، السيد عبدالله حنيش عضو قيادة حزب فرع البعث العربي الاشتراكي، السيد باسم الخطيب مدير السياحة في حلب، المهندس طلال خضير رئيس مجلس ادارة غرفة سياحة المنطقة الشمالية، السيد جورج بخاش أمين سر مجلس محافظة حلب، العميد الدكتور أنطوان عيسى مدير بنك الدم في حلب، الدكتور زياد الحاج طه مدير صحة حلب، الدكتور إبراهيم حديد مدير مستشفى الجامعة، شكري جاك قيومجي عضو مجلس ادارة غرفة سياحة المنطقة الشمالية
و الفنانين صفوان العابد، غسان مكانسي، غسان الذهبي، فارس أحمر ورافي فقس.

وقد اختتمت الأمسية بكلمة قدس الأرشمندريت موسى الخصي وكيل مطران حلب والإسكندرون وتوابعهما للروم الأرثوذكس وبركة صاحب القداسة البطريرك أفرام الثاني الذي قدّم مجموعة من الكتب الروحية للفنان عبد النور وأعمال موسيقية من الطقس السرياني.

كواليس موقع قمر بيروت:

  • نسّق الأمسية وتابع أدق تفاصيلها كل من الأب غبريال عازار (مطرانية الروم الأرثوذكس في حلب) والأب جورج كلور (مطرانية السريان الأرثوذكس في حلب) والسيد رامي فرح معاون الفنان غبريال عبد النور والمسؤول عن صفحاته عبر مواقع التواصل الإجتماعي، والدكتورة رجاء الحارثي.

  • استقبل السيد باسم الخطيب مدير مكتب السياحة في حلب، الفنان غبريال عبد النور ومعاونه رامي فرح وقد أبدا أقصى إهتمامه للتعاون الفني والثقافي في المستقبل القريب.

  • انقطع التيار الكهربائي اثناء اذاء عبد النور الذي كمّل انشادا دون مكبرات صوتية، مما اثار دهشة الحضور.
  • علّق الفنان عبد النور لموقع قمر بيروت كالتالي: “غنائي الليلة تكريم لإنسانيتي من جهة ولمسيرتي الفنية من جهة ثانية. في حلب أغني بروحي وليس بصوتي.”
  • علّق الاب جورج كلور “المتعمّق في الطقس السرياني” بعد إحدى بروفات عبد النور، “بولس الرسول وصل إلى السماء الثالثة، أما أنت بصوتك فوصلت إلى السماء السابعة”.
  • تابع الاعلامي جورج مقدس دعوة الإعلام وقد صوّر حصريا SUBORU TV الأمسية.
  • تلا الحفل مأدبة عشاء في مطرانية السريان الأرثوذكس في منطقة السليمانية في حلب بحضور ومباركة صاحب الغبطة مار افرام الثاني الذي طلب من الفنان عبد النور الترتيل من جديد.

  • وقع حادث سير مروع أثناء عودة عبد النور ومعاونه رامي فرح فجرا من حلب إلى دمشق، مما أدى إلى مقتل سائق السيارة، وقد تبيّن لاحقا أنه الأب الياس جانجي الحلبي، رحمه الله.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply