الرئيسية | من نحن | راسلنا    Friday, July 20, 2018
 
من 20 شباط (فبراير) الى 26 شباط (فبراير)

تبدو قادراً على طرح الأفكار والتنفيذ وحصد النتائج. تجد حلولاً مطمئنة لمسائل مالية. قد تربح قضية أو جائزة، وربما تحصل على تقدير أو مكافأة.

كأنّ القدر يضع فخاخاً في بعض الأحيان ويختبر قدرتك على الصمود. يشغل أحد المقربين بالك وربما تعيش تشنّجاً معه أو تبدو قلقاً بشأنه، ذلك بسبب اختلاف وجهات النظر.

عليك ان تجعل مصروفك على قدر مدخولك، وهذا يعدّ نوعاً من الاستقرار المادي الذي تبحث عنه. مجموعة عوامل تدفعك إلى مطالبة الشريك بجدية أكبر في العلاقة.

تخيّم الرومانسية على العلاقات التي يكون بعضها سرياً، إلا أنك تتعرف، إذا كنت غير متزوّج، إلى من يناسبك للارتباط أو الزواج، وتفكر في هذا الأمر متأنياً.

انه اسبوع مناسب لإنهاء أمر قديم او عالق، ثمّ بدء دورة جديدة. لا تيأس اذا شعرت بمراوحة في المكان. انتظر قليلاً من دون اتخاذ قرارات حاسمة.

الخطأ ممنوع والكلفة لن تكون سهلة. بادر إلى مصارحة الشريك بما يجول في خاطرك من أفكار، فالصراحة ستعبّد الطريق أمامك نحو خطوات مستقبلية.

تُتاح لك فرصة استثنائية للتحرّر من قيد، فتتخذ قراراتك من دون التطلّع إلى الوراء، وتفرح بالمستجدات كن جريئاً ولا تتحفظ عن الدفاع عن حقك.

الحفاظ على التقاليد مهمّ لكنّه ليس مطلوباً دائماً، فالمراوغة أحياناً تساعد في عدد من المجالات. التفاؤل مهم وضروري في العلاقة مع الشريك.

تميل الى المحاسبة ووضع النقاط على الحروف لبعض المقرّبين. تشعر بالاتزان وتنظّم أمورك، فتتناغم حياتك العاطفية والمهنية والعائلية.

الأحداث تتسارع وتدفعك إلى التصرف واتخاذ القرارات على أثر بعض التغيّرات التي لولاها لما حاولت القيام بأي مبادرة.

تهتم لمعلومات وأخبار جديدة تفيد دراسة لك أو تحقيقاً أو تصوراً. قد تنشأ علاقة جديدة تبصر النور. حاول ألاّ تتخطى التقاليد المتعارف عليها مع الشريك.

حاذر المشكلات مع المسؤولين والشركاء والغرباء على الرغم من كل التقلبات. انه اسبوع مهم للّقاءات شرط التحلي بالهدوء والمرونة.